Blogs DHNET.BE
DHNET.BE | Créer un Blog | Avertir le modérateur

سكس محارم

  • جوز اختى وعمايله


    جوز اختى وعمايله
    الحلقة الاولى
    افلام نيك

    انا اسمى حسناء فى العشرينات من عمرى اترددت كتير قبل مكتب حكايتى دى هنا فى الموقع بس بسبب المتعةاللى حسيت بيها من اللى بيحصلى لما بشوف القصص هنا واللى السبب انى اعرف الموقع ده وقصص المحارم كان جوز اختى حمادة اللى محور القصة بينى وببنه وشقاوته معايا هى اللى وصلتنى انى اكتب حكايتى هنا عشان تتمتع بيها كل بنت لسه متجوزتش مهما كان عمرها انها تمتع نفسها مع الراجل اللى يشوف جمالها ويحس اللى جواها ويشتهيها بكل حاجة فيها ويكون عبد لرغباتها ومجنون بكل حتة من جسمها وده حال حمادة جوز اختى معايا كلكم طبعا مستغربين ازاى جوز اختى معايا كده وازاى حصل كل ده فى البداية انا طولى ١٦٥ سنتى ووزنى ٥٥ وكيلو جسمى مش مليان بس رسمته حلوة بزازى لونهم اببض اوى وحلماتى وردى بس حجمهم صغير رجلي مرسومة وطيزى بارزة لورا ومرفوعة شوية وشعرى طويل وناعم اوى بدات الحكاية ايام خطوبة اختى لما حمادة كان بيجى عندنا هو دمه خغيف وكريم جدا وشكله امور اوى كنا بنسيبه مع اختى فى الانتريه لوحديهم وكنت بقدملهم الفاكهة او العصير وكل مرة ادخل عليهم احس حمادة واختى متوترين وقلقانين محطتش فى بالى فى مرة دخلت اقدم الشاى طرف عنيا جه على رجلين حمادة لمحت انتفاخ كبير اوى مكان زبه خضنى اوى المنظر وفى نفس الوقت عجبنى حجم زبه اتكسفت اكلم اختى عن اللى شفته وقررت اراقبهم ببص مرة عليهم من فتحة الباب شفته وهو حاضنها وبيبوس فيها وهى فرحانة اوى ولاقيتها حاطة ايديها على زبه من فوق الهدوم هيجنى اوى منظرهم وبقيت بستناهم كل مرة يقعدوا مع بعض وامتع نفسى باللى بشوفه مرت الايام وجه وقت فرش شقة اختى قبل الفرح وكنت انا وهى بنرتب فى حاجات المطبخ وماما كانت بترتب الاوض كان حمادة معانا ولاننا
    سكس محارم, سكس امهات ,تحميل افلام سكس , صور سكس
    فى ببته كان لابس ترنج ضيق على جسمه وكان مكان زبه مرسوم وباين اوى كان بيساعد اختى معانا وكان بيقرب منها ويقف وراها وانا عاملة نفسى مش اخدة بالى بس وقوف زبه زاد وعمل خيمة كبيرة وكان واضح اوى قصادى اتكسفت وهيجت اوى من منظره وريقى نشف وبدات امص شفايفى وحسيتى بكسى ولع من منظره ومتعة اختى بيه ماما ندهتلى روحتلها الاوضة ورجعت على طول بص واحدة واحدة ببص لاقيت حمادة حاضن اختى من وراها وبيمشى زبه على طيزها وبيبوسها فى رقبتها رجعت لورا وبعدين عملت صوت انى جاية عشان محرجهمش لو دخلت فعلا دخلت لاقيتهم بعدوا عن بعض وماما ندهت على اختى عشان تسالها على حاجة وانا كنت بحط طباق فى رف فوق كنت واقفة على طراطيف صوابعى وكنت لابسة ليجن ابيض وفوقيه بلوزة لغاية الركبة وبحجابى عادى فى طبق كان هيقع يا دوب سانداه قولت لحمادة الحقنى هيقع ولانه اطول منى جه عشان يمسكه جه ورايا وقرب ورفع ايديه بس حسيت بحاجة واقفة ومشدوة دخلت بين فلقتين طيزى من فوق البلوزة والليجن اتوترت لانى عارفة ان ده زبه وبيلعب في جسمى الشهوة مسكتنى ومتكلمتش وهو فضل شوية ورايا ويحركه عليا لغاية مقولتله خلاص الطبق اتعمل مكنتش عايزاه يبعد عنى ولكن خفت لحد يدخل او يشوفنى بصورة تانية وكمان ممكن يكون غصب عنه لفيت بعد مخلصت لاقيت زبه مشدود على الاخر معرفش طلعت من لسانى ازاى وقلتله عيب كده يا حمادة لاقيته بيبتسم ويقولى معلش بقا عريس ومش قادر استنا بضحك وقالى عقبالك يا قمر قلتله لا مش عايزة وضحكنا سوا وعدا اليوم ده لما روحت دخلت اخد شاور بعد التعب ده وانا تحت الدش افتكرت احساسى وزب حمادة بين فلقتينى وقد ايه كان ناشف وكبير وولعلى فى طيزى وجسمى كله وبدات احط ايديا مكان زبه واضغط وبدا كسى ينزل عسله فضلت ادعك فيه لغاية مجيبت شهوتى وكملت شاور وانا مستغربة من اللى عملته وازاى افكر فى جوز اختى كده بس المتعة غلبتنى جه يوم الفرح وهحكيلكم على اللى حصل فيه الحلقة الجاية ردودكم وتشجيعكم هيخلونى اكمل حكايتى اللى مستمرة لغاية دلوقتى من سنتين فاتوا

    سكس ,افلام سكس ,سكس عربى ,سكس مصرى , سكس اجنبى , سكس لبنانى

  • نسوان المنشية حاجة بنت جانيه

    نسوان المنشية حاجة بنت جانيه
    افلام نيك .سكس محارم . سكس مترجم. سكس حيوانات . صور سكس .عرب نار
    ابطال الحكاية دول .. انا مش هحلف كتير عشان انا واثق من نفسي اوي .. انا شغال في بنك مراقب امن .. الحكاية بتتلخص في حامه ومرات ابنها وبنتها الاتنين .. الاول كنت قعد في شغلي علي المكتب بتاعي ومرة واحدة دخلت بنت زي القمر .. ( اسمها وفاء ) المهم انا فضلت ابص عليها من بعيد عنيها جميل وبيضه وشعرها تحفه وفي العبايه حاجة تخليك كدا تجيبهم علي نفسك . المهم انا فضلت قعد ومرة واحدة جت بتسالني عايزة استعلم علي حاجة في المسعدات المهم انا قولتلها البطاقة واتعرفت عليها قولتلها في حاجات كتير نقصه خدي رقمي اهو ونتكلم وافهمك نعمل ايه المهم من هنا لي هنا لحد ما جيبت في يوم قولتلها بصراحة انتي عجبني وعايز انام معاكي . قفلت التلفون في وشي ,. وبعد شوية اتصلت . بتقولي انت يا استاذ بتكلم ازاى وازاى تقولي كدا . قولتلها الا سمعتي انتي حلوه جدا وعايز اعمل معاكي كدا . لو حبيتي ابقي كلمني المهم فضلت طول اليل وانا مستني اني هي تتصل واتصلت بيا في نفس اليوم بليل اتكلمت معاها قلتلي بس انا ست متجوزة قولتلها وايه يعني ماحدش هيعرف عننا حاجة . وانا بجد هموت عليكي . اتفقنا اننا هنتقبل في شقة واخدها اجار للمتعه . فضلت مستني لقيت حاجة بتلمع دخله عليا بعباية مجسمه وتحفه عليها . المهم دخلت وهي مكسوفه اوووي . وفضلت قعد افك فيها لفيت سجارة الحشيش وشربتها ومرة واحدة قلتلي عايزة اخش الحمام فضلت قعد مستني لقيتها خرجه ببدله جلد بتعات افلام السكس وخلاخل في رجليها . انا شوفتها عيني مكنتش مصدقه المهم فضلت قعد بتفرج عليها بتاع 10 دقايق . المهم بقولها دا انا مش مصدق الا انا فيه انتي بجد كدا ازاى .. بطلع زوبري من الشورط . قلتلي ايه دا هو دا هيخش جوة كسي . قولتلها وفي طيازك كمان لو حبيتي .. قلتلي هتقدر عليا قولتلها يالا وهنشوف المهم فضلت الحس في كسها وامص في بزازها وادعك في خرم طيازها مكانه شغله في كل مكان المهم هي غمضت عنيها وروحت مدخل زوبري واحدة واحدة سمعت سعاتها احلـى أأأأأأأأأأأأأأأأه في الدنيا . حسيت اني جسمي بيتكهرب من الاه بتعاتها فضلت انيك فيها لمدة 15 دقيقه متوصله وهي مغمضه عنيها وبتعض في شفيفها الا عاملة زي الكريز .. جيبتهم اول مرة .. ودخلنا خدنا دش سواء .. لفيت سجارة كمان وشربتها وقعدت انا وهي فضلنا نتكلم قلتلي علي فكره ( اخوات جوزي كدا لو حبيت منهم حد ) قولتلها انا من بعدك مش عايز اي واحدة انتي كفاية واحلي ما فيهم .. المهم رقصت كســم صفينار جمبها .. والاحلي اني هي بترقص ملط . فضلت ترقص لقيت زوبري بيوقف تاني اول ما شافتو بيوقف راحت راقعه ضحكه رهيبه اووووى .. مرة واحدة قلتلي اانت بجد رهيب وشكلي مش هسيبك النهاردة . فضلت ابوص والحس في بزازها اوووي لحد ما قلتلي دخله في طيازي . قولتلها هيوجعك قلتلي انا بحب الوجع ومن غير كريم ولا اي حاجة خت من الا نزل منها وحطيتو علي باب طيزها . وجيت ادخلو لقيتو ضيق اوي المهم واحدة واحدة وهي وشها احمر وقعدة تقول .. اه ياحمد براحة .. قولتلها هو انا لسه دخلت حاجة عشان تقولي براحة .. المهم دخلت راسو بالعافية لقتها بتقول ااااااااه ااااااحححححححححح طيازي بتحرقني اوي . فضلت واقف شوية لحد ما طيازها اتعودت عليه . ومرة واحدة روحت مدخله كله . لقتها بتقول اااااااااااااااااااااااااااااااي اي اي اي طيازي خرجو بسررررررعه بسرعه مش قادرة روحت سحبو لقتها نامت علي بطنها ومش قادرة قولتلها امال قعدة تقولي هستحمل هتسحمل وفضلت اضيق فيها لحد ما لقتها مرة واحدة قعدة علي زوبري وفضلت تشد في شعرها وفضلت تنتط عليها جامد وهي بتقول اه اه اه اه وانا لقيت زوبري مش قادر يجمع الطاقة ومرة واحدة قومت وشديتها علي زوبري جامد وفضلت انيك فيها في كسها وفي طيزها مع بعض وهي تقول اه اه جامد اوووووى مش قادرة دا انا متجوزة خوول علي كدا ايه الزوبر الحلو دا .. وايه المتعه الا انا حاسه دي نيييييييك نيك كمان اوي ياااااااحمد وانا مش سمعاها اساس وقعد انيك فيها لحد ما جيبتهم جوة طيازها .... يتابع مع بقيت العائلة الفشيخه



  • في ليلة دخلتي كان أول زب يمتعني هو زب أخي

    في ليلة دخلتي كان أول زب يمتعني هو زب أخي

    عرب نار ,نيك بنات, صور نيك , صور سكس , سكس محارم, افلام سكس ,سكس حيوانات , سكس اخ واخته ,افلام نيك

    كنت فتاة صغيرة ولي اخ اكبر مني بسنه واحدة وكنا نعيش مع بعض بنفس الغرفة ونتشارك كل شيئ ولكل واحد سريره الخاص به حتي لما بلغ وانا بلغت كانت كل حاجة عادي ونغير هدومنا قدام بعض ولما كانت بتيجي الدورة الشهريه كان بيشترى ليا الفوط الصحيه .

    بداءت القصة عندما كنت في الاعداديه وكان في ايام بابا وماما يخلونا ننام بدري بس كنا بنفضل صاحيين وكنا لما نخرج للصاله بعد ما يدخلو غرفتهم نسمع صوت ماما بصرخ وتقول اه براحه مش جامد كدة حرام عليك مش قادرة نفتكر بابا بيضربها والصبح نلاقي انهم مبسوطين وبيضحكوا ومفيش اي حاجة كنا نستغرب وكل مرة كدة نسمع صريخ والصبح عادي .

    وفي مرة كنا اجازة وبابا وماما نزلو راحو الشغل وبابا نسي اللاب توب مفتوح دخلت انا واخي ولقينا افلام شغلنا اول فيلم وكان مفاجئه لينا من اللي احنا شفناة اخويا جاب الفلاشه وراح ناقل كل الافلام علي الكمبيوتر بتاعنا وسألت اخويا هو ممكن بابا يكون بيعمل في ماما كده ؟
    قالي مش عارف .
    دورنا علي النت وعرفنا و عرفت عن غشاء البكرة وهو مهم ازاي للبنت .
    رحت لخلتي وسألتها وعرفت منها ايه هو الغشاء وايه بيحصل في الجواز و حكيت لاخويا .
    وفي يوم وبعد ما دخلونا غرفتنا اخويا قلي تعالي نسحب ونروح نفتح الباب بالراحة ونشوف في ايه ولاقينا بيعملو زي الفيلم قفلنا الباب وجرينا علي غرفتنا و شغلنا فيلم واتفرجنا .
    اخويا سألني هوّ ايه اللي بيحصل كدة بيخليهم يقولو اه من الوجع بس مبسوطين
    قلت مش عارفة .
    اخويا قالي طب بتاع البنت ده شكله ايه في الحقيقه قلت له في النت اسمه كس وبتاع الراجل اسمة زب وسألته هو زبك برضو شكله كده ؟
    قال مش اوي قلت له طب ينفع اشوفه عامل ازاي ؟
    قالي طيب بس اشوف كسك عامل ازاي قلت طيب راح قفل الباب بالمفتاح و قعدنا جنب بعض قلت خلص نقلع مع بعض قالي ماشي خلعنا الملابس وراح محسس علي كسي قلت له بس من بره إوعى تدخل صباعك جوه كسي عشان خلتي قالت لو الغشاء ده انقطع مش هتجوز وهبقي بنت مش كويسه .
    راح يحسس علي كسي وشعرت بحاجةغريبه وقلت له كفايه كده حاسه برعشه في جسمي و احساس غريب طب انا كمان عايزة امسك زبك .
    وشفته وقعدت احرك فيه و زبه يقف و ينشف ولقيته طلع سائل منه .
    خفت بس هو قلي كملي بلاش توقفي وسمعت كلامه .
    ويوم بعد يوم جربنا نبوس بعض ونتعلم البوس وكنا كل ما نيجي نبوس بعض ننام علي السرير عريانين ويخدني في حضنة ونعمل زي ما اتعلمنا وهو يقبل شفايفي وانا برضو كدة ونلحس لسان بعض ويضمني لصدره وانا احضن فيه وانا ارتعش وهو زبه يقف والاقيه زي الحجر والعب في زبه وهو يدلك كسي واجمل شعور واحساس رائع .
    وفي يوم قال لي اخويا عايز اعمل زيهم واجرب ادخل زبي فيكي خفت وقلت وغشاء البكارة هعمل في ايه ؟
    قال طيب تيجي نعمل زي الفيلم التاني واجرب من فتحة طيزك قلت نجرب .
    وفي اول تجربه لنا نمنا جنب بعض وباس فيا وابوس فيه ونحضن بعض وشعور بالدفئ والحنان والحب والمتعه هواحساس جميل لما هاج وزبه وقف قال لفي اديني ظهرك و حضني وعدلني علي وجهي ونام فوقي .
    في الاول مكانش عارف يدخل زبه وانا كنت هايجه أوووي وقلبي يدق بسرعه كبيرة لغاية لما دخله وشعرت بأن شيئ ساخن وجامد في فتحة طيزي يدخل ويخرج بالراحة .
    وسألته انت حاسس بايه قال حاجة حلوة ومخلياني مش قادر ابطل وانتي ؟
    قلت حاسة في الاول بحرقان بسيط بس كأن حاجه بتزغزغني و تخليني اهيج وارتعش ومش عايزاك توقف خالص.

    عرب نار ,نيك بنات, صور نيك , صور سكس , سكس محارم, افلام سكس ,سكس حيوانات , سكس اخ واخته ,افلام نيك
    وبعد شويه شعرت بشيئ ساخن يتدفق فيا بداخلي امسكت في السرير بقوة و اخرجت صوت مش عرفة اوصفه كويس كان اول مرة اعمل صوت زي ده .
    لما اخويا سمعه شعرت بأن زبه ازداد قوة بعد ما بداء