Blogs DHNET.BE
DHNET.BE | Créer un Blog | Avertir le modérateur

صور سكس - Page 3

  • 3 ايام مع حماتى

    3 ايام مع حماتى


    عرب نار
    سكس امهات ,سكس حيوانات ,سكس محارم,افلام سكس ,سكس لبنانى ,سكس سحاق



    اسمي ( امير ) متزوج و امي ارملة و حماتي مطلقة و اختي متزوجة حاليا بس مش عايشة معنا في العمارة
    و زي كتير من الناس حماتي و امي ساكنتين معانا في نفس العمارة .... امي في الشقة اللي قصادي و حماتي في الشقة اللي فوق بس هما الاتنين عايشن لوحدهم و معي مفتاح شقة كل منهما للإطمئنان عليهما في أي وقت.

    الساعة 3 الفجر ....
    دخلت شقة حماتي اللي المفروض الاقيها تعبانة زي ما مراتي قالت .... دورت عليها في الصالة ملقتهاش و لسة كنت هنادي عليها لحد ماسمعت صوت صريخ جاي من اوضة نومها ....... جريت على اوضة النوم ومن غير مخبط فتحت الباب .

    حماتي كانت نايمة في السرير و قالعة مش لابسة حاجة خالص و ماسكة زب صناعي عمالة تدخله جوا كسها و تصرخ من شدة الهيجان .....

    اول ماشفتني سابت الزب الصناعى و بصتلي و ضحكت و قالتلي : مانت لما اتاخرت قلت اصبر نفسي لحد ما تيجي .... عرفت بقى ان مراتي متقفة مع امها عشان انيكها بس انا رفضت وقفلت الباب و كنت همشي و لسة هفتح الباب وهخرج لقيت حماتي بتقفل الباب وبتزقني بعيد عن الباب جامد ...... و دي كانت اول مرة اشوف حماتي عارية تماما بهذا القرب ...... صدر ضخم جدا ..... كرش اسفله خفيف ...... شعر فوق كسها .... فخاد كبيييرة جدا
    فجأة حماتي جت عليا بعنف و بسرعة تبوس فيا و تلحس شفايفي جامد لسانها تدخله يلامس لساني .... تنزل على رقبتي تمص فيها بلسانها الرطب وتمص كل وشي ..... استسلمت ليها وسيبتها تعمل هي كل حاجة .... بتبوس جامد في شفايفي نزلت ايديها تمسك زبي جامد من فوق البنطلون وتحرك ايديها على زبي بقوة ..... لقيت نفسي بقلع التيشرت اللي كنت لابسة وهي تنزل عى حلماتي تمص فيهم ...نزلت ايدي على كسها لقيته مبلول جدا وسخن حركت ايدي جامد وانا بلعب في كسها وهي تصرخ من الشهوة ..... فتحت الحزام وقلعتني البنطلون والبوكسر ولما شافت زبي لقيتها مبسوطة وقالتلي : عايزك تعتبرني انا الشرموطة بتاعتك ..... عايزة لبن زبك الضخم ده يدفي كل جسمي حبيبي .

    فجأة قربت حماتي من وشي وبتقرب صدرها من وشي ولقيتها نايمة عليا .... وشي كله قدام صدرها وكل جسمها نايم عليا وقالتي يلا ارضع حبيبي ... تمتع ... اعرف انك بتحب صدري و انا بقيت ارتعش حين رايت ذلك الصدر الكبير الابيض الجميل و الحلمة البنية كبيرة التي كانت بيني وبينها مسافة قليلة جدا و بقيت انظر و قلبي ينبض بحرارة كبيرة ارضع من صدر حماتي و الحس بجنون .


    قلبتها جامد لاجعلها نائمة على ظهرها وقالتلي : انا الشرموطة بتاعتك اعمل فيا االي انت عايزه ..... اعمل في كسي وطيزي اللي انت عايزه ..... جسمي كله ملك ليك حبيبي ... اي شيء تريده من جسمي حبيبي ..... افعل مايحلو لك .... وتشير الى كسها وتقول...... عايزاك تفرتك الكس ده حبيبي اعمل فيه كل ما تريده ... اعتبره مغارتك حبيبي ..... وتشير الى بزازها وتمسكهم وتقول : عايزاك تفرتك بزازي حبيبي ...... عايزة اشوف بزازي كلها ترضعها حبيبي ...... عايزاهم لونهم احمر من كتر التفعيص والمص ..... وتشير الى خرم طيزها وتقول : عايزاك توسع الخرم ده حبيبي .... عايزه يوسع لحد متحط ايدك كلها فيه حبيبي ... كلامها اثارني جدااا جدااااا .



    صور سكس

  • صور سكس

    صور سكس من جميع دول العالم

    صور سكس من جميع دول العالم,مشاهدة اجمل صور سكس بنات مختلفة عن الجميع هنا سوف تجد صور سكس بنات اجانب باوضاع نيك مختلفة وصور سكس بنات عرب وصور سكس متحركة وصور اوضاع مص زب صور سكس نيط الطيز ولاول مرة صور سكس حوامل مع بعض نيك ساخن فى اوضاع مغرية وتهيجن,صور سكس ولد مع امه سوف تجد موضوع كامل ومثير عن صور سكس بنات من روسيا وصور سكس بنات من امرسكا كما تجد صور سكس بنات من السعوديو وتجد ايضا صور سكس نيك فى الطيز ونيك الكس صور سكس بزاز كبيرة صور كس بنت ساخن صور نيك بنات اجانب,اكبر موسوعة صور سكس فى موقعنا افلام سكس عربى
    2016

    صور سكس

    صور سكس متحركة , صور كس , صور سكس اجنبى ,

       

    سكس مترجم  , سكس اخ واخته  ,  نيك محارم

     
     
    تعليقات 0
     
     
  • جوز ماما . قصة محارم و دياثة


    الجزء الاول من خالتي العزباء
    سكس حيوانات ,افلام سكس , افلام نيك ,عرب نار
    عوني اعرفكم بنفسي ، اسمي هاني و عمري 20 سنة و خالتي كبيرة و لم تتزوج عمرها 45 سنة ، مقيمة مع جدي و جدتي و هم كبار السن لذلك في المنزل لما اذهب اليهم اكون وحدي معها ، في احد الأيام ذهبت و لم اجد احد في المنزل ناديت و ناديت ولكن لا احد ، جدي و جدتي نائمان ، ذهبت الى المرحياض فسمعت صوت في الحمام و لما اقتربت كانت خالتي تستحم ، نضرت اليها من ثقب النافذة فلم أرها لأها كانت جالسة أرضا ، رأيت فقط ملابسها الداخلية معلقة ، أثارتني كثيرا فاسرعت الى غرفتها و ابحث بين ملابسها الداخلية و اشمها و وضعتها في عضوي و لبستها و بدأت أمشي مثلها و أتمايل متقاخرا بمؤخرتي ، يا الهي سأصاب بالجنون ، سمعت صوتها و هي قادمة ، لقد انهت من الاستحمام نزعت الملابس و اعدتها مكانها ، و بعد ان التقيتها سلمت عليها و رأيت أثدائها وجدتها جد مثارة بحيث رأس أثدائها يصرخ و يريد ان يثقب عبائتها ، ذهبت هي الى غرفتها و انا ادعيت بانني خرجت الى الخارج و لكنني عدت بعد مدة لم أستطع أن أتحمل رؤيتها و انا جد مثار عليها ، دخلت الى المنزل بخفة بدون ان اصدر اي صوت و وجدتها تستمني واضعة يدها على كسها و هي تتآوه ، دبت في رعشة من الشهوة من شدة هول المنظر و لم أصدق ما تراه عيناي ، و لما دخلت اليها و نزعت يدها بسرعة و كأنها أتتها حكة فقط ، بدأت تصرخ علي ماذا تفعل هنا ماذا تفعل هنا ، بقيت صامتا و رات قضيبي منتصب ...... ( يتبع